بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» OSHA Act and History
الإثنين مايو 16, 2011 12:02 am من طرف Admin

» فيديو رائع
الأحد سبتمبر 19, 2010 9:04 pm من طرف فاطمة 39

» مبروك عيد الفطر
السبت سبتمبر 11, 2010 11:02 pm من طرف Zorro

» عضو جديد
الجمعة أغسطس 27, 2010 6:34 pm من طرف Admin

» عضو جديد فهل من مرحب ؟
الأحد أغسطس 08, 2010 2:57 pm من طرف Zorro

» السلام عليكم عضو جديد هنا
الجمعة أغسطس 06, 2010 7:20 pm من طرف maroan

» Je suis un nouveau
الجمعة يوليو 30, 2010 6:04 pm من طرف Admin

» 20 انشودة منوعة مهدات لكل اعضاء وزوار منتدى سكيكدة
الثلاثاء مايو 18, 2010 1:35 am من طرف Admin

» النشيد المؤثر - اعداؤك ولو - نصرة لرسول الله صلى الله عليه وسلم
الثلاثاء مايو 18, 2010 1:24 am من طرف Admin

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

الإمام ابن عثيمين رحمه الله : أنا أنصحكم ألاّ تجعلوا الحقّ مربوطا بالرّجال !

اذهب الى الأسفل

الإمام ابن عثيمين رحمه الله : أنا أنصحكم ألاّ تجعلوا الحقّ مربوطا بالرّجال !

مُساهمة من طرف Admin في الأحد أبريل 25, 2010 1:16 pm






جاء في « لقاءات الباب المفتوح » ما يلي:

السؤال: الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فضيلة الشيخ، أستأذنكم في قصيدة أتلوها:

يا أمتي! إن هذا الليل يعقبه فجر ** وأنواره في الأرض تنتشر

والخير مرتقبٌ والفتح منتظر ** والحق رغم جهود الشر منتصر

وبصحبةٍ بارك الباري مسيرتَها ** نقيةٍ ما بها شوبٌ ولا كدر

ما دام فينا ابن صالح شيخ صحوتنا ** بمثله يرتجى التأييد والظفر

فقال الشيخ ابن عثيمين - قدس الله روحه - مجيبا:

أنا لا أوافق على هذا المدح؛ لأني لا أريد أن يربط الحق بالأشخاص، كل شخص يأتي ويذهب، فإذا ربطنا الحق بالأشخاص معناه أن الإنسان إذا مات قد ييأس الناس من بعده!

فأقول: إذا كان يمكنك الآن تبديل البيت الأخير بقول:

ما دام منهاجنا نهج الأولى سلفوا **بمثلها يرتجى التأييد والظفر

فهذا طيب...!

أنا أنصحكم: ألا تجعلوا الحق مربوطاً بالرجال:


- أولاً: لأنهم قد يضلون، فهذا ابن مسعود رضي الله عنه يقول: «من كان مستناً فليستن بمن مات؛ فإن الحي لا تؤمن عليه الفتنة»؛ الرجال إذا جعلتم الحق مربوطاً بهم: يمكن الإنسان أن يغتر بنفسه والعياذ بالله من ذلك، ويسلك طرقاً غير صحيحة، فالرجل أولاً لا يأمن من الزلل والفتنة، نسأل الله أن يثبتنا وإياكم.

- ثانياً: أنه سيموت، ليس فينا أحد يبقى أبداً { وَمَا جَعَلْنَا لِبَشَرٍ مِنْ قَبْلِكَ الْخُلْدَ أَفَإِنْ مِتَّ فَهُمُ الْخَالِدُونَ } [الأنبياء:34]

- ثالثاً: أنه ربما يغتر إذا رأى الناس يبجلونه ويكرمونه ويلتفون حوله، وربما ظن أنه معصوم، ويدعي لنفسه العصمة، وأن كل شيء يفعله فهو حق، وكل طريق يسلكه فهو مشروع، ولا شك أنه يحصل بذلك هلاكه، ولهذا امتدح رجل رجلاً عند النبي صلى الله عليه وسلم فقال له: « ويحك! قطعت عنق صاحبك».

وأنا أشكر الأخ على ما يبديه من الشعور نحوي، وأسأل الله أن يجعلني عند حسن ظنه أو أكثر، ولكن لا أحب المديح.




انتهى كلام الشيخ بوأه الله مقعد صدق عند مليك مقتدر.
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

جاء في « لقاءات الباب المفتوح » ما يلي:

السؤال: الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد؛

فضيلة الشيخ، أستأذنكم في قصيدة أتلوها:

يا أمتي! إن هذا الليل يعقبه فجر ** وأنواره في الأرض تنتشر

والخير مرتقبٌ والفتح منتظر ** والحق رغم جهود الشر منتصر

وبصحبةٍ بارك الباري مسيرتَها ** نقيةٍ ما بها شوبٌ ولا كدر

ما دام فينا ابن صالح شيخ صحوتنا ** بمثله يرتجى التأييد والظفر

فقال الشيخ ابن عثيمين - قدس الله روحه - مجيبا:

أنا لا أوافق على هذا المدح؛ لأني لا أريد أن يربط الحق بالأشخاص، كل شخص يأتي ويذهب، فإذا ربطنا الحق بالأشخاص معناه أن الإنسان إذا مات قد ييأس الناس من بعده!

فأقول: إذا كان يمكنك الآن تبديل البيت الأخير بقول:

ما دام منهاجنا نهج الأولى سلفوا **بمثلها يرتجى التأييد والظفر

فهذا طيب...!

أنا أنصحكم: ألا تجعلوا الحق مربوطاً بالرجال:


- أولاً: لأنهم قد يضلون، فهذا ابن مسعود رضي الله عنه يقول: «من كان مستناً فليستن بمن مات؛ فإن الحي لا تؤمن عليه الفتنة»؛ الرجال إذا جعلتم الحق مربوطاً بهم: يمكن الإنسان أن يغتر بنفسه والعياذ بالله من ذلك، ويسلك طرقاً غير صحيحة، فالرجل أولاً لا يأمن من الزلل والفتنة، نسأل الله أن يثبتنا وإياكم.

- ثانياً: أنه سيموت، ليس فينا أحد يبقى أبداً { وَمَا جَعَلْنَا لِبَشَرٍ مِنْ قَبْلِكَ الْخُلْدَ أَفَإِنْ مِتَّ فَهُمُ الْخَالِدُونَ } [الأنبياء:34]

- ثالثاً: أنه ربما يغتر إذا رأى الناس يبجلونه ويكرمونه ويلتفون حوله، وربما ظن أنه معصوم، ويدعي لنفسه العصمة، وأن كل شيء يفعله فهو حق، وكل طريق يسلكه فهو مشروع، ولا شك أنه يحصل بذلك هلاكه، ولهذا امتدح رجل رجلاً عند النبي صلى الله عليه وسلم فقال له: « ويحك! قطعت عنق صاحبك».

وأنا أشكر الأخ على ما يبديه من الشعور نحوي، وأسأل الله أن يجعلني عند حسن ظنه أو أكثر، ولكن لا أحب المديح.


انتهى كلام الشيخ بوأه الله مقعد صدق عند مليك مقتدر.





avatar
Admin
Admin

عدد المساهمات : 402
نقاط : 1053
تاريخ التسجيل : 14/04/2010

http://safety.forumalgerie.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى